z بيان أون لاين | بانوراما السيرة النبوية
بانوراما السيرة النبوية
الكاتب admin في 29 يناير 2012 ، 15 تعليق
التصنيفات: البانورامات

خطا أدب الأطفال في البلاد العربية والإسلامية خطوات مهمة على صعيد الإبداع الأدبي؛ ويرجع ذلك إلى تزايد الوعي بأهمية أدب الأطفال والعناية به، والتقدم التكنولوجي الحديث في مجال الطباعة والنشر، فضلًا عن تقدم وسائل الإعلام بصفة عامة، لكل هذا زاد يقيننا في ضرورة العناية أكثر بما يقدم لهذه الفئة الأشد حساسية في المجتمع، خاصة وأن هناك إشكالات حول الكتابة الفنية عن حياة الأبطال وسِير الشخصيات التي ارتبط دورها بتغييرات عميقة في مجرى حياة الإنسان على وجه الأرض، وهم الأنبياء والمرسلون.
ويعتبر فن السيرة عمومًا – والسيرة النبوية خصوصًا – موردًا خصبًا لتلبية احتياجات الأطفال، وفي تكوين شخصية سَويَّة قادرة على ممارسة دورها في إثراء الحياة والنهوض بها، لذا فقد اخترنا لأطفالنا الأعزاء شخصية رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم والخلفاء الراشدين رضوان الله عليهم، باعتبارهم الشخصيات الأكثر تأثيرًا في العالم، وانطلاقًا منَّا نحو الهدف الأسمى من التعرف على سيرتهم العطرة وهو الاقتداء به صلى الله عليه وسلم وبمن سار على نهجه إلى يوم الدين، قال تعالى: {لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِمَنْ كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآَخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيرًا} [الأحزاب : 21] كانت الضرورة مُلحَّة في إنجاز هذه الموسوعة المباركة، وقد راعينا الدِّقة في رواية كل قصة، فضلًا عن التسلسل الزمني للأحداث التاريخية وما تهدف إليه من حميد الفضائل.
وختامًا نسأل الله أن يكون قد وفقنا في عملنا هذا، وفيما قدَّمناه من خدمات تجعل من الموسوعة مرجعًا مهمًّا يحتاج إليه الصغير والكبير، وأن ينفع بها أطفالنا الأعزاء ويحبب إليهم سيرة نبينا صلى الله عليه وسلم ومن سار على نهجه، فهو بالإجابة جدير، وعلى ذلك قدير، والله ولي التوفيق.

تحميل البانوراما كاملة :

الجزء الأول | الجزء الثاني | الجزء الثالث | الجزء الرابع | الجزء الخامس

 

شاشة المقدمة :

 

 

الشريط الزمني :

 

 

شجرة الأنبياء :

 

 

وصف الحبيب :

 

 

أحداث تاريخية :

 

 

شخصيات :

 

كتب :

 

 

أناشيد :

 

 

تلوين :

 


التعليقات
زومنتن قال
17 يناير, 2012 الساعة 12:00 ص

نتتىىةة

محمود صابر قال
17 يناير, 2012 الساعة 8:40 ص

عمل رائع ومتميز

سيد جابر قال
29 يناير, 2012 الساعة 6:55 م

أرجو من كل شخص أن يتعمق فى مواصفات الرسول صلى الله عليه وسلم وشخصيته الجذابة الجميلة التي ليس لها وصف من الجمال وأن نقتدي به

usamajok قال
24 فبراير, 2012 الساعة 11:52 م

اللهم اجمعنا معه ونشرب من حوض الرسول يارب قول اميييييييييييييييييين

momenmohamed قال
5 سبتمبر, 2012 الساعة 9:02 م

جزاكم الله خيرا على هذا العمل الرائع

وردة قال
16 سبتمبر, 2012 الساعة 8:43 م

جزاكم الله خيرا

Fajr Yassin قال
18 أكتوبر, 2012 الساعة 5:53 م

عمل جميل ومميز
بارك الله فيكم

tyty قال
3 فبراير, 2013 الساعة 7:24 م

جزاكم الله خيرا
عمل رائع بالفعل

zineb قال
18 يونيو, 2013 الساعة 11:50 م

3amal ra2i3 fi3lan wama ahwajana limitli hada litataghada arwahona .sala laho wa salama 3ala lhabib

وهيدي قال
11 أغسطس, 2013 الساعة 8:06 ص

جزيتم خيرا عل عملكم و ارجو من الله ان يتقبل و لي سؤال :
لماذا ألاحظ أن لا أحد يتحدث عما يحدث في مصر و الكارثة الانقلابية التي دمرت كل معاني الديمقراطية والحريات أم أن الموقع يحجب مثل هذه الرسائل؟
أرجو نشر رسالتي أو سوف أقطع تعاملي فعلا مع موقعكم الكريم لعدم توافر الثقة وسوف أنصح الجميع بهذا و شكرا لكم

وهيدي 01149889028 قال
11 أغسطس, 2013 الساعة 8:23 ص

سبحان الله ! لا يلفت نظر المسلمين ما يدور في مصر و سوريا ! لاااااا إله إلا الله ! إنا لله و إنا إليه راجعون !
كاد العدو و دبر الحرب على الاسلام
سب العدو كتابنا و سب خير الانام
قتلوا الراكعين السجد و هم صيام
تاه المسلمون و غيبوا وسط الزحام
أفيقوا ياأمة الحبيب إنها السهام
صدورنا لها عارية أمة الاسلام
دمنا فداء محمد و القرآن
سلطوا علينا جنودهم و الاعلام
و لنا المليك المقتدر و سنحيا كرام
سنبيد كل العدا و نرفع راية الاسلام
لا ننهزم لا ننجرف خلف القطبان
هلموا يا أهل المرؤة إنها الختام
اختم حياتك بالطاعة و رضا الرحمن
و انعم بنور السنة و مسك الختام
سبحان من له البقاء و له الدوام

    فاطمة قال
    12 أغسطس, 2013 الساعة 3:54 ص

    اخي في الله وهيدي :
    لا تحزن ان الله ينصر من ينصره
    اريد ان يعلم الجميع ان أ/وهيدي ( استاذ بالجامعة ) و انال اعرفه جيدا
    اشاركك الرأي و ادعو الجميع لنصرة الاسلام في مصر و الوقوف ضد الانقلاب الدموة العسكري الكاسح في مصر

مجدي عبدالعزيز قال
11 أغسطس, 2015 الساعة 11:24 ص

عمل امثر من رائع

حازم احمد قال
16 يناير, 2016 الساعة 12:44 ص

جزاك الله خيرا

عبدالله جمعه قال
23 أكتوبر, 2016 الساعة 12:27 ص

جزاكم الله خيرا عمل رائع جدا …

أضف تعليقاً